منـتـديات أهل اللاذقية

أهلا و سهلا بكم في منتديات أهل اللاذقية ... لاذقية الحب و الجمال .. نتمنى قضاء وقت رائع معكم
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  الإدارةالإدارة  

شاطر | 
 

 سقوط الاقنعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فتافيت السكر
مـــشـــرفــة
avatar

انثى
عدد الرسائل : 546
العمر : 34
الموقع : حيث اشيائه المبعثرة
المزاج : كل شي تماماالاحبيبي يطنش
تاريخ التسجيل : 24/10/2007

مُساهمةموضوع: سقوط الاقنعة   الأربعاء مارس 26, 2008 4:20 am

سقوط الأقنعة



كان لقاءهما بعد سنين طويلة من الفراق يشبه الحلم...وبالرغم من ترددها في السعي إليه بعد هاتفه المفاجئ إلا أنها لم تتأخر من التقاط اللحظة الأليمة التي تفرقا فيها -متوجها كل منهم إلى مصيره وحياته- معتبرة بان الزمن قد توقف عند الساعة السادسة مساء يوم الخميس السادس من شهر أيلول منذ ستة وعشرين عاما.!... وبان اليوم السابع من الأسبوع هو اليوم الضائع من حياتها والذي كان عليها أن تسترده لتتربع به على عرش السكون وترتاح.!

وكانت وهي ترتمي بين ذراعيه تستغرب من هذه المفارقة العجيبة أن تأخذ عقارب الساعة مسيرها المعتاد بعد كل هذه السنوات ومن نفس اللحظة التي توقفت عندها.!



ولهذا فهي لم تتوان لحظة واحدة من إخراج عقدها البسيط المكون من حصاة كبيرة حفرت عليها أولى الحروف من اسميهما بعد أن لبست الصدرية المطرزة التي يحبها وأسقطت شعرها على كتفيها العاريين حتى يتسنى له من رؤية وتقبيل (الشامة) علامتها الفارقة المحببة لديه.!؟....وبالرغم من الجهد الواضح الذي بذلته لكي تبدو اصغر سنا كما تركها إلا إنها لم تستطع أن تخفي خطوط الزمن الواضحة على وجنتيها والكثير من البقع البنية التي بدأت بالانتشار في كل مكان حول رقبتها بالرغم مما أضافته عليها من مساحيق.



والشعور بالفرح العارم الذي لمسته في عينيه وهو يضمها إليه لم يمنحها الجراءة الكافية للابتعاد عن صدره بعد إن أسندت رأسها الصغير عليه وقد طوقته بكلتا ساعديها خوفا من أن تقرأ في وجهه شيئا آخر غير ما تتمناه.!... فلقد بدا لها وسيم جدا بهامته الرزينة وأكثر جاذبية من قبل وقد أضفت الخطوط البيضاء اللامعة على شعره الكث الأسود الكثير من الوقار...فأطبقت عليه بشدة تنشد بعضا من المؤازرة وهي تستنشق عبير جسده الممزوج بعطره المعتاد لتأخذ بها تلك الرائحة الذكية التي تعشقها إلى لحظات خلوتهما القليلة وتزيد من خفقان قلبها وترعش مفاصلها كعصفور صغير وقع لتوه بالأسر.!...فتراءت لها صورة أول لقائها به -أمام مدرسته الثانوية- يستند إلى دراجته الهوائية وهو يرمقها بنظراته الحنونة وابتسامته البريئة كالأطفال.؟...ولم تكن تعلم بان ابتسامتها الساخرة منه سيكون لها ذلك التأثير السحري عليه ليبدأ في مطاردتها ويكرس بكل جدية قصة حب من طرف واحد.!؟... فلقد كانت بحكم تقارب السن فيما بينهما تعتبره مراهقا حالما في حين تتمتع هي بكل عوامل التعقل والرشد ولم تجاره في لعبته إلا مواساة وشفقة عليه لأنها تدرك تماما بأنه يحتاج لأكثر من عشر سنوات حتى يبني نفسه فيها في حين تكون هي قد تزوجت وأنجبت واستقرت وبان قوانين المجتمع الذي تعيش فيه لن تترك لها عذرا واحدا لكي تأخذ مبادرته بحبها واهتمامه بها على محمل الجد.!؟...ولم تشعر بوقوعها في فخ لعبتها تلك وبصدق مشاعرها نحوه إلا بعد أن افترق عنها تاركا خلفه تلك الآثار البسيطة المكونة من بضع رسائل ومنديل وهذا العقد البسيط المصنوع من خيط القنب والمعلق عليه حصاة لامعة كان قد تفنن في نقش حروف اسميهما عليها وبعض من الورود الجافة التي احتفظت بهم في صندوق صغير كانت قد أودعته بيت والديها ولم تفرج عنه إلا منذ أيام.!؟...

ولهذا فلقد كانت تعتبر ظهوره ثانية في حياتها هو الملاذ الأخير الآمن من الوحدة القاتلة التي تعيشها بعد أن ترملت واخذ كل من أولادها طريقه في الحياة. وبان عليها وقد وجدت نفسها في حضنه الدفيء يوزع قبلاته العطشى عليها هامسا في أذنيها كلماته العذبة الحنونة أن تستسلم له بكل جوارحها.

فلقد آن الأوان لها أن تكشف عن صدق مشاعرها وعظمة ذلك الحب الذي تحفظه له وان تتخلص وللأبد من أقنعتها المزيفة الواهية التي كانت تظهر بها أمامه.!؟.... ولكي لا يفهم صمتها على انه استسلام من له دين عليها بادرت في عناقه بحرارة وشوق وهي تلتصق به متكورة كجنين لم يغادر رحم أمه بعد.

_________________
عاشقةالورد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ماريا
نائبة المدير
avatar

انثى
عدد الرسائل : 770
العمر : 30
الموقع : دمشــ اللاذقية ـــق
العمل/الترفيه : طالبة جامعية
المزاج : كل شي إلا إني كون مبسوطة!!
تاريخ التسجيل : 23/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: سقوط الاقنعة   الجمعة مارس 28, 2008 2:00 am

بادرت في عناقه بحرارة وشوق وهي تلتصق به متكورة كجنين لم يغادر رحم أمه بعد.

تشبيه رائع .. شكراً فتفوتة لقصتك المؤثرة

_________________
يا بحر البعيد .. عندك حبايبنا ..
بتموج متل العيد .. وهمك متعبنا ..
اشتقنا عالمواعيد .. بيكنا .. تعذبنا
يا بحر البعيد .. قول لحبايبنا ..
بعدوا الحبايب بيعدوا .. بعدوا الحبايب ..
عالبحر البعيد بيعدوا .. والقلب دايب ..
بعدوا الحبايب بيعدوا .. بيعدوا .. بيعدوا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمر الحب
مـــشـــرفــة
avatar

انثى
عدد الرسائل : 211
العمر : 26
الموقع : الاردن
العمل/الترفيه : طالبة مدرسة
المزاج : متعكر
تاريخ التسجيل : 22/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: سقوط الاقنعة   السبت يوليو 26, 2008 7:13 pm

شكرا ع الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سقوط الاقنعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منـتـديات أهل اللاذقية  :: الــــقـــــســــم الـــــعـــــام :: منتدى عام اهل اللاذقية-
انتقل الى: